المنتخب الوطني يخسر امام باراجواي ودياً

2019-09-10 23:32:33

خسر المنتخب الوطني لكرة القدم، امام نظيره الباراجوياني 2-4، في المباراة الودية التي جرت مساء اليوم الثلاثاء 10 ايلول على ستاد عمان الدولي، بحضور سمو الامير علي بن الحسين، رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد.

وقدم المنتخب الوطني شوط اول مميز تقدم خلاله 2-0 عبر موسى التعمري بعد مجهود فردي (الدقيقة 43)، وياسين البخيت عقب انطلاقة رائعة (45)، قبل ان يقلب الضيوف النتيجة في "الثاني" بتسجيل رباعية عبر ثلاث تسديدات رأسية لـ روميرو (60)، والميرون (74) وروجاس (75)، الى جانب كرة روميرو على يمين الحارس.

ودخل المنتخب اللقاء بتشكيلة ضمت عامر شفيع، انس بني ياسين (يزن العرب)، طارق خطاب، فراس شلباية، محمد بني عطية، خليل بني عطية، نور الروابدة، البخيت (احمد عرسان)، التعمري، سعيد مرجان (بهاء فيصل)، يوسف الرواشدة (حمزة الدردور).

بدوره، أكد مدرب المنتخب فيتال بوركلمانز بعد اللقاء، ان المنتخب قدم اداءً مثالياً في الشوط الاول وسط انضباط تكتيكي لافت، على الرغم من ارهاق الفريق ورحلة السفر الطويلة من تايبيه الى عمان قبل ثلاثة ايام.

واضاف: ارتكبنا بعض الاخطاء في الشوط الثاني على مستوى الاسناد الدفاعي عبر الاطراف، الامر الذي استغله المنافس الذي ظهر بمستوى عالٍ للغاية.. هو درس جيد للفريق في المستقبل، وعلينا ان نلعب بتركيز طوال اللقاء وليس لمدة (45) دقيقة فقط.

وينتظر ان يعاود المنتخب الوطني تدريباته الاسبوع المقبل، تأهباً لاستئناف التصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 ونهائيات آسيا 2023، حيث يواجه سنغافورة ودياً في الخامس من الشهر القادم، قبل استضافة الكويت ونيبال على التوالي يومي 10 و15 من الشهر ذاته.

ويستقر النشامى في مقدمة ترتيب فرق المجموعة الثانية بالتصفيات، بالشراكة مع الكويت واستراليا ونيبال بـ3 نقاط، دون اي نقطة للصين تايبيه بعد الجولة الثانية.

وكان المنتخب قد خضع للراحة في الجولة الثانية من التصفيات التي اقيمت اليوم، وشهدت فوز استراليا على الكويت 3-0 في اللقاء الذي اقيم بملعب الاخير، فيما عادت نيبال من الصين تايبيه بانتصار 2-0.