منتخب النشامى يعبر نيبال ويرتقي للوصافة بـ"التصفيات المشتركة"

2019-10-15 23:08:02

تفوق المنتخب الوطني لكرة القدم على نظيره النيبالي 3-0، في اللقاء الذي جرى مساء اليوم الثلاثاء 15 تشرين الاول على ستاد عمان، ضمن تصفيات كأس العالم 2022 ونهائيات آسيا 2023، وبحضور سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، وسمو الامير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد، وسمو الامير هشام بن عبدالله الثاني.

واستقر المنتخب وصيفاً للمجموعة الثانية برصيد (7) نقاط مع ختام الجولة الرابعة من التصفيات، متقدماً على الكويت (4)، فيما بقيت استراليا بالصدارة بـ9 نقاط بفوزها اليوم 7-1 على الصين تايبيه (دون نقاط)، وبقيت نيبال رابعاً بنقاطها الثلاث.

مثل المنتخب عامر شفيع (يزيد ابو ليلى)، طارق خطاب، انس بني ياسين، فراس شلباية، محمد الدميري، احمد سمير، بهاء عبد الرحمن، سعيد مرجان (موسى التعمري)، ياسين البخيت، احمد عرسان، بهاء فيصل.

ضغط المنتخب منذ البداية، وكاد ان يخطف التقدم في الثواني الاولى بعد ان انفرد عرسان بالمرمى قبل ان يسدد بجوار القائم، ثم تبعه مرجان بمحاولة في مواجهة الشباك، لكن الحارس النيبالي انقذ الموقف، ثم اطلق عبد الرحمن كرة ثابتة حولها الدفاع لركنية.

تواصلت محاولات النشامى خلال الشوط الاول، دون ان تثمر عن اهداف، بعد ان غلب التسرع وعدم التركيز في اللمسة الاخيرة امام المرمى.. لينشط الاداء مع بداية "الثاني"، والذي احتسب الحكم في بدايته ضربة جزاء بعد تعرض البخيت للاعاقة في المنطقة المحرمة، لينفذها شلباية بنجاح هدف السبق (الدقيقة 56).

حافظ المنتخب على ايقاعه السريع بعد الهدف، وبحث كثيراً عن تعزيز التقدم، مع دخول التعمري عوضاً عن مرجان، قبل ان يخرج شفيع بداعي الاصابة.

شهدت الدقائق الاخيرة ضغطاً مضاعفاً من النشامى، ونجح عرسان في استثمار تمريرة البخيت، ليضعها من فوق الحارس "لوب" هدفاً ثانياً (د 79)، ثم برز سمير بعدة محاولات لم تنجح في اصابة الشباك.

عزز فيصل تقدم المنتخب بالهدف الثالث بعد ان اسكن عرضية ياسين برأسه في الشباك (د 88)، وكاد ان يضيف الرابع بعد ان انفرد بالمرمى وسدد كرة حولها الحارس لركنية، فيما ذهبت باقي المحاولات بعيداً عن الشباك حتى صافرة النهاية. 

بدوره، ابدى مدرب المنتخب رضاه عن الاداء والنتيجة، مؤكداً ان اللاعبين استحقوا الفوز قياساً بما قدموه طوال اللقاء.

واضاف فيتال بوركلمانز: اهدرنا فرصاً محققة في الشوط الاول دون ان نسجل.. والنتيجة لا تعكس مقدار المحاولات التي صنعناها طوال اللقاء، خاصة بعد ان احكمنا السيطرة وقدم لاعبوا الوسط اداءً مميزاً ساهم بحسم الفوز.

وتابع حديثه: لدينا سبع نقاط من ثلاث مباريات، ونستقر بالمركز الثاني في جدول الترتيب.. الطريق ما يزال طويلاً وتركيزنا الان على مواجهة استراليا الشهر المقبل في عمان.

وختم فيتال: ردة الفعل بعد التعادل امام الكويت كانت ايجابية، وقد شاهدنا العديد من المنتخبات الكبيرة في اسيا تتعثر في هذه التصفيات، لكننا نفكر بايجابية وسنعاود تدريباتنا 20 الجاري من اجل الاستعداد الامثل للقاء المقبل.

الى ذلك، جاءت نتائج الفحوصات الطبية الاولية التي خضع لها قائد المنتخب عامر شفيع، مطمئنة بشأن حجم اصابته بالكتف الايمن والتي حالت دون اكماله للقاء.

واظهرت صور الاشعة التي خضع لها شفيع بعد اللقاء، وسط متابعة حثيثة من سمو الامير علي بن الحسين، تعرضه لاصابة طفيفة ستبعده عن الملاعب من (7 الى 10) ايام فقط.