منتخب النشامى يغادر إلى دبي للدخول في معسكر تدريبي مكثف

2021-01-20 16:05:38

غادر وفد المنتخب الوطني لكرة القدم مساء اليوم الأربعاء 20 كانون الثاني إلى إمارة دبي، للدخول في معسكر مكثف يمتد حتى 16 شباط القادم، ويتضمن عدداً من المباريات الودية، تأهباً لاستكمال تصفيات المونديال آواخر آذار المقبل.

وكان في وداع النشامى، الأمين العام للاتحاد سمر نصار، والتي نقلت بدورها تحيات سمو الأمير علي بن الحسين، رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد، لوفد المنتخب، وتأكيده على أهمية التحضير المثالي، وبلوغ الجاهزية المطلوبة، قبيل استئناف التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022، ونهائيات آسيا 2023.

كما هنأت نصار اللاعبين على نجاح الموسم الاستثنائي، وتكاتفهم ومنظومة كرة القدم الأردنية، لتجاوز التحديات التي برزت على امتداد الفترة الماضية خلال جائحة كورونا، مؤكدة في الوقت ذاته، أهمية الاستعداد المثالي لانطلاق الموسم الجديد 2021، وما يتضمنه من استحقاقات مهمة لمنتخب النشامى.

ويضم وفد المنتخب الوطني اللاعبين: أحمد عبد الستار، عبدالله الفاخوري، محمود الكواملة، طارق خطاب، يزن العرب، هادي الحوراني، رواد أبو خيزران، مهند خيرالله، فراس شلباية، إحسان حداد، سالم العجالين، محمد الدميري، يوسف أبو الجزر، نور الروابدة، أحمد سمير، سعد الروسان، فضل هيكل، صالح راتب، يوسف أبو جلبوش، إبراهيم سعادة، أنس حماد، أحمد عرسان، زيد أبو عابد، محمد أبو زريق، يزن النعيمات، حمزة الدردور، محمد وائل الزعبي وعلي علوان، فيما ينتظر أن يلتحق عامر شفيع بالوفد لحظة وصوله إلى دبي.

في المقابل، يغيب اللاعب محمود مرضي عن المعسكر، بعد موافقة الجهاز الفني على مغادرته إلى عُمان، لخوض تجربة احترافية هناك.

ويأتي معسكر المنتخب الوطني في دبي، بدعم مباشر من سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، والذي تكفل بإقامته، في إطار اهتمام سموه بمنتخب النشامى.

ويتضمن معسكر النشامى في دبي، خوض عدد من المباريات الودية، أمام منتخب طاجيكستان يومي 1 و5 شباط، إلى جانب أوزبكستان 15 من الشهر ذاته، مع إمكانية ترتيب المزيد من اللقاءات خلال تواجد الفريق في الإمارات.

وكان المنتخب قد خضع قبل سفره إلى دبي، لفحوصات كورونا بإشراف "مجموعة مختبرات مدلاب"، المختبرات الطبية الرسمية لاتحاد كرة القدم، للاطمئنان على سلامة وفد النشامى.

يذكر أن المنتخب الوطني يستقر حالياً في المركز الثاني ضمن مجموعته، بالشراكة مع الكويت بذات الرصيد (10 نقاط)، مع بقاء أستراليا بالصدارة (12)، ونيبال رابعاً (3)، وأخيراً تايبيه الصينية دون أي نقطة.

ويتأهل أبطال المجموعات الثمانية إلى جانب أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثاني إلى الدور الحاسم من التصفيات، والذي ينطلق في أيلول المقبل، مع ضمان مشاركتهم أيضاً في كأس آسيا 2023.. فيما تخوض باقي المنتخبات غير المتأهلة، تصفيات تأهيلية للنهائيات القارية.