المنتخب الوطني ينهي تحضيراته للقاء نظيره الفلسطيني بكأس العرب

2021-12-06 21:24:29

أنهى المنتخب الوطني تحضيراته الفنية والبدنية، تأهباً لمواجهة نظيره الفلسطيني عند الخامسة مساء غدٍ الثلاثاء 7 كانون الأول – بتوقيت الأردن-، على ستاد (974) في الدوحة، مع ختام منافسات المجوعة الثالثة من كأس العرب.

وأجرى المنتخب مساء اليوم الاثنين، تدريبه الأخير للقاء، على ملاعب أكاديمية أسباير، بقيادة المدرب عدنان حمد، ارتكز على تطبيق العديد من الجمل التكتيكية الخاصة بمواجهة الغد، بمشاركة اللاعبين المتاحين، ومن بينهم أحمد ثائر.

وأكد مدرب النشامى خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم بمركز المؤتمرات في أسباير، أن المنتخب الوطني يدخل اللقاء وهو بوضعيه أفضل من نظيره الفلسطيني، خاصة وأن الفوز يؤهله للدور الثاني.

أضاف: التعادل يدخلنا في حسابات لا نريدها.. وهدفنا هو تحضير الفريق فنياً وذهنياً للقاء من أجل ضمان التأهل، نفتقد غياب العديد من الأسماء المهمة بسبب الإصابة أو الإيقاف، لكن علينا أن نتعامل مع الظروف، وأن نحقق هدفنا.

وأوضح حمد أن إصابة محمد الدميري وثائر، جاءت بسبب كدمات خلال احتكاكات، فيما كانت إصابة يزن النعيمات وأحمد اسريوة سابقة بعد موسم طويل محلياً، كما تعرض مهند خيرالله للإصابة بفيروس كرورنا وعزله بالرغم من الإجراءات الاحترازية المشددة، وقبل ذلك إصابة أنس العوضات الذي جرى استبعاده من القائمة بحسب تعليمات البطولة.

وتابع: نفتقد أيضاً للظهير إحسان حداد الذي تعرض للإيقاف لمباراتين.. لكن كل هذه الظروف تحدث في كرة القدم، وإصابات كورونا وتعدد الفحوصات تثير حالة من القلق، لكن ذلك لن يؤثر على مساعينا في حسم التأهل غداً.

من جانبه، أكد لاعب الوسط نور الروابدة في رده على استفسارات وسائل الإعلام حول الانتقاد الجماهيري للمنتخب، أنه يستغرب وزملائه حجم الضغوطات، "نحن نبقى أولادهم، وهذه كرة قدم تتضمن الفوز والخسارة، ولم نكن في يومنا، لكن في النهاية ما حدث يضاعف الحافز والإصرار لدينا على التأهل في لقاء المنتخب الفلسطيني الشقيق".

إلى ذلك، شهد الاجتماع الفني الذي عقد ظهر اليوم، استعراض التعليمات الإدارية والتنظيمية للمباراة، إلى جانب تثبيت ألوان الفريقين، حيث سيظهر النشامى باللون الأبيض، وفلسطين بالأحمر.

يذكر أن المجموعة الثالثة ستشهد بنفس التوقيت غداً لقاء المغرب والسعودية على ستاد الثمامة.

وتتصدر المغرب فرق المجموعة بـ6 نقاط بعد أن ضمنت تأهلها رسمياً، فيما يستقر المنتخب ثانياً بـ3 نقاط، أمام السعودية وفلسطين (نقطة وحيدة).

ويحتاج المنتخب للفوز بأي نتيجة لضمان التأهل لربع النهائي، أو التعادل مع عدم فوز السعودية على المغرب، للعبور أيضاً للدور القادم، فيما تفقده الخسارة فرصة التواجد بشكل رسمي.

وتأتي بطولة كأس العرب، بنسختها الاستثنائية، والتي تقام بإشراف مباشر من الاتحاد الدولي "فيفا"، قبل عام واحد من استضافة الدوحة لمونديال 2022.