اتحاد كرة القدم يلتقي الأندية النسوية ويناقش أجندة الموسم الجديد

2022-02-09 20:33:49

عقد الاتحاد الأردني لكرة القدم، الثلاثاء 8 شباط في مقره، اجتماعه السنوي مع ممثلي الأندية النسوية لدوري المحترفات والدرجة الأولى، لمناقشة أجندة الموسم الجديد 2022 ومقترحات الأندية.

وجرى الاجتماع بحضور رئيسة اللجنة النسوية وعضو الهيئة التنفيذية للاتحاد ستيفاني النبر، ونائب الأمين العام فليح الدعجة ومديرة الكرة النسوية سولين الزعبي.

وأكد الاتحاد في بداية الاجتماع، على مساعيه للمضي قدماً في تطبيق استراتيجية تطوير الكرة النسوية وفي مقدمتها زيادة عدد المباريات والبطولات واستحداث دوري الدرجة الثانية، وتعزيز الإنجازات التي تحققت خلال السنوات الأخيرة على مستوى المنتخبات الوطنية والأندية.

كما أوضح الاتحاد أنه قدم كامل مبالغ دعم الأندية للموسم الماضي، فيما سيتم صرف قيمة جوائز البطولات قبل منتصف آذار القادم.

وقالت النبر: هناك تحديات مالية وفنية تواجهنا عند رفع عدد الفرق المشاركة في دوري المحترفات إلى 7، الأمر الذي يؤدي إلى مشاهدة نتائج كبيرة في مباريات البطولة نظرا للفوارق الفنية بين الأندية، حيث قام الاتحاد بزيادة عدد المباريات من خلال خوض مرحلتي ذهاب وإياب ومرحلة ذهبية، لتعزيز المستوى الفني للمسابقة.

أضافت: استراتيجية الاتحاد تتضمن زيادة البطولات النسوية، من خلال استحداث بطولة دوري الدرجة الثانية للموسم المقبل، وزيادة عدد بطولات ومباريات الفئات العمرية.

وفي سياق متصل، أبدى الاتحاد استغرابه من صيغة البيان الذي وصله مؤخراً، مؤكداً أن صيغته لا تمثل ما يتطلع إليه الاتحاد من تشاركية كركيزة في بناء منظومة العمل بين الاتحاد والأندية لتحقيق الأهداف المنشودة.

كما أوضح الاتحاد تعذر تحقيق المطالب التي جاءت في البيان في الوقت الحالي، خاصة فيما يتعلق برفع قيمة الدعم، في ظل انخفاض الإيراد، كما أن زيادة عدد الفرق المشاركة في دوري المحترفات "لا يحقق الفائدة الفنية المطلوبة".

كما ثمن الاتحاد جهود الأندية في تطوير كرة القدم، مؤكدا وقوفه على مسافة واحدة من الجميع، لتطوير المنظومة وتحقيق الأهداف المنشودة، وشدد على "أن مسيرة التطوير الملموسة بالكرة النسوية في الفترة الماضية، تأتي انعكاساً للعمل المشترك بين كافة أركان المنظومة".

وردا على طلب الأندية بتعيين ممثلين لهم في اللجنة النسوية، أكد الاتحاد أن إعادة تشكيل اللجان "أحد المواضيع المدرجة على جدول أعمال مجلس الإدارة الجديد للاتحاد".

كما طرح ممثلو الأندية العديد من المقترحات والاستفسارات خلال الاجتماع، وفي مقدمتها إرجاء انطلاق بطولة ت 18 لحين توزيع الدعم المالي، إلى جانب تطبيق بعض المعايير الموجودة في دوري المحترفات على مسابقة الدرجة الأولى، وعقد اجتماعات دورية بين الاتحاد والأندية، لمناقشة جميع التفاصيل والبطولات، وصولاً إلى شمول الأندية المنضمة حديثا لبطولات الاتحاد، بالدعم المالي.

وأكد الاتحاد أنه سيدرس هذه المقترحات، مستعرضاً في الوقت ذاته أجندة وتعليمات بطولات الموسم الجديد، للاستماع إلى ملاحظات الأندية خلال الفترة القادمة.