المنتخب الوطني للشباب يتاهب للقاء اوزباكستان الثلاثاء بحثا عن التاهل

2016-07-30 11:22:25
رأس الخيمة – نديم الظواهرة
موفد اتحاد الاعلام الرياضي

يبحث عند الرابعة مساء اليوم منتخب الشباب عن مفتاح العبور عن المجموعة الثالثة في نهائيات آسيا لكرة القدم عندما يواجه نظيره الأوزبكي على ملعب الامارات في رأس الخيمة.
ويسعى المنتخب من لقاء الجولة الثانية لتحقيق الفوز والاقتراب من الدور ربع النهائي، بعد تعادل امس الأول مع حامل اللقب المنتخب الكوري الشمالي 1-1، بينما تصدر المنتخب الأزوبكي ترتيب المجموعة بفوزه على نظيره الفيتنامي 4-0.

وأجر أمس المنتخب تدريباً خفيفاً تركز على تمرينات الاطالة وارحة العضلات، اضافة الى معالجة الاخطاء التي وقع بها اللاعبين وذلك دون حمل تدريبي عال، الى جانب تحضير المنتخب تكتيكاً وفنياً وفقاً لخيارات المنتخب الأوزبكي وذلك بعدما رصد الجهاز الفني بقيادة المدير الفني جمال أبو عابد المنتخب الأوزبكي في لقاءه مع فيتنام، ومنها ترتيب أوراق المنتخب بناءاً على طريقة لعب المنافس.
وأكد أبو عابد جاهزية المنتخب للمواجهة، وقال: تابعنا لقاء المنتخب الأوزبكي الأول في المجموعة، كما رصدناه سابقاً في لقاء ودي أمام السعودية، وبناء على ذلك درسنا نقاط قوته وضعفه وسنختار أسلوب اللعب بناءاً على ذلك، كما أن الخيرات ستكون أمامنا أكبر مع عودة أحمد سريوة للمشاركة، مع احتمالية تبديل بعض الأسماء عن التشكيلة الأولى.
وأضاف: نظام النهائيات باللعب مع فترة راحة يوم واحد يرهق المنتخبات من أجهزة فنية ولاعبين، ولذلك نحن مطالبون بالتحضير بشكل جيد بحسب البرنامج المدرج، وهذا ما نوفره خلال هذه الايام بهدف الخروج بنتائج طيبة وخصوصاً بعدما بذل الجميع جهود كبيرة.
وعن مباراة اليوم، قال: بالتأكيد يعتبر اللقاء مفتاح التأهل الى الدور الثاني، أعتقد قياساً لما شاهدناه أن الفرص متساوية، ورغم ذلك نريد الخروج بنتيجة ايجابية  تضعنا على مقربة من ربع النهائي قبل الجولة الاخيرة أمام المنتخب الفيتنامي.
وأضاف: على أقل تقدير يجب أن نبتعد عن الخسارة، خصوصاً أن المنتخب الأوزبكي يدخل المباراة وهو تحت الضغط لانه مطالب بتحقق نتيجة ايجابية نظراً لأنه يواجه في الجولة الأخيرة المنتخب الكوري الشمالي وستكون مباراة هامة وحاسمة لكلاهما، ولذلك أي نتيجة ايجابية بالفوز أو التعادل ستخدم تطلعاتنا.
وعن اللقاء الافتتاحي أكد أبو عابد أن تكتيك المنتخب الكوري "الحذر" وراء صعوبة الوصول الى المرمى، "أخذ اللقاء المنحى التكتيكي ولذلك طالت فترة جس النبض، ورغم استحواذنا على الكرة الا أنه أكثر من تمركزه الدفاعي، وتقدموا بخطأ دفاعي وحيد، ولكن عندما باغتناهم عدلنا النتيجة، وهذا ما كنا نحضره في الدقائق الأخيرة وهو عنصر المفاجأة، ولكن الهدف الذي تلقيناه اضاع فرصة الفوز واجبرنا على الهجوم لتحقيق التعادل وهذا ما حصل".
 
التشكيلة المتوقعة للمنتخبين
- الأردن: نور الدين بني عطية، منذر رجا، عامر ابو هضيب، عاصم القضاة، عمر خليل، رجائي عايد، سمير رجا، فادي عوض، أحمد العيساوي، ليث بشتاوي، بلال قويدر.

- أوزبكستان: امانوف، شامشيندوف، راخمنوف، يلداشوف، فومين، ماختستاليف، كوزاك، عبدوممنوف، اسكندروف، يوسبوب، سيرجي